"الظهور الإلهي" بريشة الفنان فيليب لوجون
تأتي شعوب العالم كله لعبادة الله الذي صار إنساناً.

نصب تذكاري لحرية الإرادة والحرية الدينية كركيزة للسلام:

تم نسخ فسيفساء "الظهور الإلهي" على الواجهة الداخلية من جدار نصف دائري تملأه الرموز. فيما نُقشت على واجهة الجدار الخارجية بعض النصوص التي شكّلت ركيزة الأديان. تنتصب في الوسط عصا معدنية (عقرب المزولة الشمسية)، يتحرك ظلّها على الصورة. يُعرف هذا الاختراع بالمزولة الشمسية. ثمة ثقب في نصف العصا يعكس أشعة الشمس على نقطة معيّنة من نقاط "الظهور الإلهي" وذلك عند تغيّر وضعية الشمس في الصيف.